قطايف

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
اذهب إلى: تصفح، ‏ ابحث
قطايف
المنشأ بلاد الشام والدول العربية
النوع حلويات خاصةفي رمضان
حرارة التقديم صفائح القطايف الدائرية و
السعرات الحرارية
145 سعرة 
(607 كيلوجول)

القيمة الغذائية
البروتينات غرام
الدهون غرام
الكاربوهيدرات 26 غرام

القطايف من أشهر الحلويّات العربيّة الشعبيّة التقليديّة في شهر رمضان المبارك، فهي تعتبر من طقوس هذا الشهر الفضيل، ويتمّ تناولها بعد وجبة الإفطار وعلى السحور كذلك، وهي من الحلويّات المحبّبة والمميّزة، وهي عبارة عن فطيرة مكوّنة من عجينة سائلة، يتمّ تناولها محشوّة بالمكسّرات، أو القشطة، أو الجبنة ويتمّ تحميرها أو قليها ويمكن تناولها نيئة، فهي في جميع حالاتها لذيذة وشهية. لم يُعرف الأصل بعد في تحضير القطايف فبعض الروايات تقول أنّها تعود للعصر العباسيّ ومنهم من يقول الأمويّ والدمشقيّ، ويقال أنّ أول من تناول القطايف هو الخليفة الأمويّ سليمان بن عبد الملك سنة (98هجري) في رمضان. وهناك العديد من الرويات حول تسمية القطايف بهذا الاسم، حيث إنّ هذه الرواية تعود للعصر الفاطميّ، حيث إنّ الطهاة كانوا يتنافسون في تحضير أنواع الحلويّات في الشهر الفضيل، وكانت فطيرة القطايف من ضمن هذه الحلويّات، وتمّ تحضيرها بشكل جميل ومزيّنة بالمكسّرات ومقدّمة بطبق كبير، وكان الضيوف يتقاطفونها بشدّة للذّتها لذا أُطلق عليها هذا الاسم و تشتهر بها حاليا محافظة حماة السورية ..[1]

أصلها[عدل]

لا يوجد مرجع موثق يبين أصل القطايف، إلا أن بعض المواقع والمقالات والمنتديات تشير إلى أن لها أصول عباسية وأموية وفاطمية ودمشقية ولكن دون الإشارة إلى مرجع.ومع تعدد الروايات التي قيلت في ذلك فإن منهم من يرى أنها عرفت في العصر العباسي وفي أواخر العصر الأموي ، وأن أول من أكل القطايف في رمضان كان الخليفة الأموي سليمان بن عبد الملك (سنة 98 هـ). وفي روايات أخرى تعود القطايف للعصر الفاطمي حيث كان يتنافس صنّاع الحلوى لتقديم ما هو طيب من الحلويات، وقد ابتكر أحدهم فطيرة محشوة بالمكسرات وقدمها بشكل جميل مزينة في صحن كبير ليقطفها الضيوف، ومن هنا سميت القطايف. ومن الروايات حول اصلها

طريقة التحضير[عدل]

تحضير العجينة[عدل]

تصنع العجينة من الدقيق والحليب ويضاف إليها القليل من الملح وبكربونات الصوديوم ونصف كوب من اللبن الرائب. تضرب بالخلاط وتترك لمدة نصف ساعة تقريباً، تكون العجينة متجانسة ورخوة، تسكب على شكل اقراص دائرية بحجم كف اليد تقريباً على صفيحة ساخنة، تخبز من جهة واحدة فقط. تقدم القطايف بارده ومحشوة بالجوز والسكر وماء الزهر او بالقشطة.

حشو العجينة[عدل]

تحشى الأقراص ذات الحجم العادي عادة بالجبنة المحلاة أو بالجوز المطحون مع سكر وقرفة، أو بالفستق الحلبي. وهناك حشوات أقل شهرة مثل الحلاوة مع الصنوبر المقلي أو الزبيب أو اللوز أو البندق أو الفول السوداني، ثم تطوى وتطبق أطرافها فتصبح نصف دائرية. هناك حشوة مشهورة في غزة وهي القشطة مخلوطة بجوز الهند المبشور والزبيب. وبعد الحشو والاغلاق يضاف القليل من الزبدة وتوضع في فرن حرارة متوسطة حتى تحمر قليلا ثم يضاف اليها الشراب (القطر) المحلى أو العسل وتؤكل

التسخين[عدل]

بعد الحشو يتم إما شوي القطايف بالفرن بعد دهنها بالزيت أو بالسمنة النباتية، أو قليها بالزيت، وقبل التقديم تغمس بالقطر الساخن أو بالعسل.

القطايف العصافيري[عدل]

تحشى الأقراص الصغيرة بالقشطة ولا يتم تسخينها، بل يتم تقديمها نيئة بجانب القطر والفستق الحلبي.

المعلومات الغذائية عن القطايف بالقشدة[عدل]

تحتوي قطعة القطايف بالقشدة (70غ تقريباً) بحسب موقع شهية، على المعلومات الغذائية التالية:

  • السعرات الحرارية: 145
  • الدهون: 4
  • الدهون المشبعة: 2
  • الكوليسترول: 12
  • الكاربوهيدرات: 26
  • البروتينات: 3

المصادر[عدل]

وصفة القطايف بالقشدة مع معلوماتها الغذائية

  1. ^ قطايف موقع طعام

مصدر خارجي لطريقة تحضير عمل القطايف[عدل]