التدخل بقيادة الولايات المتحدة في سوريا

من ويكيبيديا، الموسوعة الحرة
التدخل بقيادة الولايات المتحدة في سوريا
جزء من التدخل العسكري ضد داعش (عملية العزم الصلب
التورط الأجنبي في الحرب الأهلية السورية في الحرب الأهلية السورية،
والحرب على الإرهاب

صواريخ توماهوك تطلق من السفن الحربية يو إس إس بحر الفلبين ويو إس إس أرلي بيرك على أهداف لداعش في مدينة الرقة
التاريخ22 سبتمبر 2014 – الآن
(9 سنوات، و7 شهور، و3 أسابيع، و6 أيام)
الموقعسوريا
النتيجةمستمر
  • ما يزيد على 11,200 من ضربات الولايات المتحدة والقوات المتحالفة معها أصابت مواقع داعش[30]
  • آلاف الأهداف دمرت وقتلت الآلاف من مقاتلي داعش
  • الولايات المتحدة وحلفاؤها يزودون قوات سوريا الديمقراطية التي يقودها الأكراد بالأسلحة والمستشارين
  • برنامج تدريب المتمردين الذي تدعمه الولايات المتحدة مستمر[31]
  • قوات المارينز الأمريكية وقوات العمليات الخاصة منتشرة في سوريا (حوالي 2000 جندي في أوائل ديسمبر 2017)[32])
  • المتحاربون
    تحالف الدول الأجنبية في الحرب الجوية

    قوة المهام المشتركة – عملية العزم الصلب

    مشاركون سابقون:

    قوات التحالف البرية
     كردستان العراق (مشاركة محدودة)

    قوات برية محلية
    قوات سوريا الديمقراطية

    تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) تنظيم الدولة الإسلامية [16]

    [17][18][19]


    تنظيم القاعدة

    الحزب الإسلامي التركستاني في سوريا[27]


    حركة أحرار الشام الإسلامية (Nov. 2014 airstrikes, intentionality disputed)[28][29]
    القادة والزعماء
    الولايات المتحدة دونالد ترامب (since January 2017)

    الولايات المتحدة باراك أوباما (until 20 January 2017)
    الولايات المتحدة تشاك هيغل (until 2015)
    الولايات المتحدة آشتون كارتر (until 2017)
    الولايات المتحدة جيمس ماتيس (since 2017)
    الولايات المتحدة لويد أوستن
    الولايات المتحدة جيمس إل. تيري
    الولايات المتحدة جوزيف فوتيل
    الولايات المتحدة ستيفن تاونسند
    الدنمارك لارس لوكه راسموسن
    الدنمارك هيلي تورنينج-شميت
    المملكة المتحدة تيريزا ماي (since July 2016)
    المملكة المتحدة ديفيد كاميرون (until 13 July 2016)
    المملكة المتحدة ستيفن هيليير
    تركيا رجب طيب أردوغان
    تركيا أحمد داوود أوغلو
    تركيا عصمت يلماز
    تركيا خلوصي آكار
    أستراليا توني أبوت
    أستراليا مالكولم تورنبول
    أستراليا تريفور جونز  [لغات أخرى]
    أستراليا ديفيد جونستون
    فرنسا فرانسوا أولاند
    فرنسا جان إيف لودريان
    فرنسا بيير دي فيليرز
    ألمانيا أنغيلا ميركل
    ألمانيا أورسولا فون دير لاين
    ألمانيا Volker Wieker
    الأردن عبد الله الثاني بن الحسين
    الأردن عبد الله النسور
    السعودية سلمان بن عبد العزيز آل سعود
    السعودية عبد الله بن عبد العزيز آل سعود (Died 2015)
    السعودية محمد بن سلمان آل سعود
    المغرب محمد السادس بن الحسن
    المغرب عبد الإله ابن كيران
    المغرب بوشعيب عروب
    الإمارات العربية المتحدة خليفة بن زايد آل نهيان
    البحرين حمد بن عيسى بن سلمان آل خليفة
    قطر تميم بن حمد بن خليفة آل ثاني
    قطر حمد بن علي العطية
    الإدارة الذاتية لشمال وشرق سوريا صالح مسلم محمد
    كردستان العراق مسعود برزاني
    كندا ستيفن هاربر (until November 2015)
    كندا جاستن ترودو (until February 2016)
    كندا توماس جاي لوسون (until February 2016)

    كندا Yvan Blondin (until February 2016)
    تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) أبو بكر البغدادي   (Leader)[33]

    تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) أبو علي الأنباري 
    (Deputy Leader of ISIL)[34][35]
    أبو محمد العدناني  (Spokesperson)
    أبو أيمن العراقي  (Head of Military Shura)[36][37]
    Abu Suleiman  (Replacement Military Chief)[37]
    أبو علي الأنباري  (Deputy, Syria)
    Akram Qirbash 
    (Top ISIL judge)[35]
    أبو عمر الشيشاني  (Chief commander in Syria) [38][39][40][41]
    أبو سياف (داعش)  (Senior ISIL economic manager)[42]
    Abu Khattab al-Kurdi  (Commander of the assault on Kobanî)[43][44]


    أبو الخير المصري  (al-Qaeda deputy leader)[45][46]
    أبو جابر الشيخ (Emir of Tahrir al-Sham, 2017–present)
    أبو محمد الجولاني (Leader of the al-Nusra Front)
    أبو همام الشامي (al-Nusra Military Chief)[47]
    Abu Hajer al-Homsi  (top al-Nusra military commander)[48]
    أبو فراس السوري  (al-Nusra Spokesman)[49][50]
    Abu Muhammed al Ansari 
    (al-Nusra Emir of the محافظة إدلب)
    أحمد سلامة مبروك  (al-Nusra senior commander)[51]
    محسن الفضلي  (Leader of Khorasan)[52][53][54]
    Sanafi al-Nasr [55]
    جماعة خراسان [53][56]
    Said Arif  (Jund al-Aqsa Military Chief)[24]
    أبو عمر التركستاني  (TIP and al-Nusra military commander)[27]


    أبو جابر الشيخ (2014–2015)[57][58]

    أبو يحيى الحموي (2015–2017)[59]
    القوة
    قوات التحالف:

    Coalition forces-air

    ألمانيا:
    الإمارات العربية المتحدة:
    المملكة المتحدة:
    • 3 Surface Warships
    • 2 Submarines
    • 15 Eurofighter Typhoons
    • 9 Panavia Tornado Aircraft
    • 10 MQ-9 Reaper Drones
    • 1 ISR Aircraft
    • 3 بوينغ أرسي-135[72]
    • MQ-9 Reaper [73]

    قوات برية للتحالف

    كردستان العراق:
    الولايات المتحدة:

    قوات محلية

    وحدات حماية الشعب:
    الجيش السوري الحر:
    • 60,000 (May 2015 estimate)[80]
    تنظيم الدولة الإسلامية:

    القاعدة:

    • Tahrir al-Sham: 31,000+[89]
    • Khorasan: 50[90]
    • Jund al-Aqsa: 2,100[25]

    Ahrar al-Sham:

    الإصابات والخسائر
    الولايات المتحدة الولايات المتحدة:
  • 1 Marine dead (non-combat)[93]
  • 5 Service members killed (3 killed by friendly-fire)[94]
  • 1 جنرال دايناميكس إف-16 فايتينغ فالكون crashed[95]
  • 2 طائرة بدون طيار lost[96][97]
  • الأردن Jordan:

    تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) Islamic State of Iraq and the Levant:
  • 7,396 fighters killed (SOHR claim, November 2017)[100]

  • القاعدة:

    جيش السنة:


    أحرار الشام:

    3,020 civilians killed by Coalition airstrikes in Syria[100][104][105]
    2,142+ civilians killed by ISIL[106]
    Over 420,000 civilians displaced or fled to other countries[107][108]
    Number of militants killed possibly higher, due to them covering up their losses.[109]

    يشير التدخل الذي تقوده الولايات المتحدة في الحرب الأهلية السورية إلى دعم الولايات المتحدة قوات سوريا الديمقراطية وللمعارضة السورية خلال الحرب الأهلية السورية، والمشاركة النشطة للجيش الأميركي ضد الدولة الإسلامية في العراق والشام، وضد جبهة النصرة من عام 2014. منذ عام 2017، استهدفت الولايات المتحدة أيضا مواقع عسكرية تابعة للحكومة السورية.

    زودت الولايات المتحدة أولا مقاتلي الجيش السوري الحر بمساعدات غير قاتلة (بما في ذلك حصص غذائية وشاحنات صغيرة)، ولكنها بدأت بسرعة في توفير التدريب والمال والاستخبارات لقادة المتمردين السوريين الذين تم اختيارهم. خلال الحرب الأهلية السورية، التي بدأت في عام 2011، حاول برنامجان أميركيان مساعدة المتمردين السوريين. وكان أحدهم برنامجا عسكريا خطط لتدريب وتجهيز 15 ألف متمرد سوري لكنه ألغي في عام 2015 بعد أن أنفق 500 مليون دولار ولم ينتج سوى بضع عشرات من المقاتلين. نفذت وكالة المخابرات المركزية برنامجا سريا قيمته 1 بليون دولار حقق نجاحا أكبر، ولكن دمره القصف الروسي وألغته إدارة ترامب في منتصف عام 2017.[110]

    بدأت الولايات المتحدة مهام المراقبة على مواقع الدولة الإسلامية في العراق والشام (داعش) في سوريا في سبتمبر 2014.[111] وفي 22 سبتمبر 2014، بدأت الولايات المتحدة والبحرين والأردن وقطر والسعودية والإمارات العربية المتحدة في مهاجمة تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام داخل سوريا،[16][112] وكذلك جماعة خراسان في محافظة إدلب إلى الغرب من حلب وجبهة النصرة حول الرقة،[22][113] في إطار التدخل العسكري ضد تنظيم الدولة الإسلامية في العراق والشام.

    كانت الضربة الصاروخية التي نفذتها الولايات المتحدة على قاعدة الشعيرات الجوية في 7 أبريل 2017 هي المرة الأولى التي تصبح فيها الولايات المتحدة مقاتلا مباشرا متعمدا ضد الحكومة السورية،[114] ومثلت بداية سلسلة متعمدة لعمل عسكري مباشر من جانب الجيش الأميركي ضد القوات الحكومية السورية والقوات الموالية للحكومة في الفترة من مايو إلى يونيو 2017 وفبراير 2018.

    في منتصف يناير 2018، أشارت إدارة ترامب إلى أنها تعتزم الإبقاء على وجود عسكري مفتوح في سوريا للتصدي لنفوذ إيران والإطاحة بالرئيس السوري بشار الأسد.[115]

    قُتل عنصر في الجيش السوري وأصيب اثنان آخران في هجوم بقنبلة نفذته طائرة أمريكية في 17 آب 2020 قرب ريف الحسكة شمال شرقي سوريا. كان موقع الهجوم حاجزاً لقوات الجيش السوري تحت سيطرة القوات الكردية. ووقع الحادث بعد لحظات من منع دورية أمريكية من المرور عبر حاجز للجيش في المنطقة.[116]

    انتهاكات حقوق الإنسان[عدل]

    استهداف المدنيين[عدل]

    وفقا المرصد السوري لحقوق الإنسان قتل ما لا يقل عن 29 مدنيا بينهم 14 طفلا يوم الثلاثاء 8 أغسطس 2017 في غارات جوية شنها التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في الرقة المعقل الرئيسي لتنظيم داعش في سوريا.[117] وكان التحالف أعلن في يوليو أن غاراته قتلت ما لا يقل عن 600 مدني في كل من العراق وسوريا منذ أن بدأ العمليات في 2014 وهو رقم أقل كثيرا من الذي تعطيه جهات المراقبة المستقلة.

    انسحاب الولايات المتحدة[عدل]

    في 19 ديسمبر 2018 أعلن الرئيس دونالد ترامب أنه سيسحب جميع القوات الأمريكية من سوريا في عام 2019، دون تحديد جدول زمني.[118] ويوجد لدى الولايات المتحدة 2000 جندي يقاتلون في سوريا ضد تنظيم الدولة الإسلامية.

    المراجع[عدل]

    1. ^ Coorey، Phillip. "Australia to take 12,000 refugees, boost aid and bomb Syria". Australian Financial Review. مؤرشف من الأصل في 2018-07-05. اطلع عليه بتاريخ 2015-09-10.
    2. ^ "Denmark tells U.N. it has trained radar on Syria". رويترز. 18 يناير 2016. مؤرشف من الأصل في 2019-07-09.
    3. ^ "Denmark to expand military mission against Islamic State into Syria". رويترز. 4 مارس 2016. مؤرشف من الأصل في 2019-07-08.
    4. ^ "IS conflict: France launches air strikes in Syria". BBC. 27 سبتمبر 2015. مؤرشف من الأصل في 2019-08-27. اطلع عليه بتاريخ 2015-09-27.
    5. ^ أ ب ت ث "Syria conflict: German MPs vote for anti-IS military mission". BBC. 4 ديسمبر 2015. مؤرشف من الأصل في 2019-05-28. اطلع عليه بتاريخ 2016-05-29.
    6. ^ "UK forces kill British Isis fighters in targeted drone strike on Syrian city". The Guardian. 7 سبتمبر 2015. مؤرشف من الأصل في 2019-07-16. اطلع عليه بتاريخ 2015-09-10; "Syria air strikes conducted by UK military pilots". BBC News. 17 يوليو 2015. مؤرشف من الأصل في 2019-07-26. اطلع عليه بتاريخ 2015-07-24; "SAS troops 'dressed in US uniforms and joined special forces on Isis Abu Sayyaf overnight raid in Syria'". 10 أغسطس 2015. مؤرشف من الأصل في 2019-07-17. اطلع عليه بتاريخ 2015-08-10; "Surveillance missions over Syria confirmed". Ministry of Defence. 21 أكتوبر 2014. مؤرشف من الأصل في 2019-07-24. اطلع عليه بتاريخ 2014-10-21.
    7. ^ Barton، Rosemary (26 نوفمبر 2015). "Justin Trudeau to pull fighter jets, keep other military planes in ISIS fight". CBC News. مؤرشف من الأصل في 2019-05-18. اطلع عليه بتاريخ 2016-09-12.
    8. ^ Barnes، Julian (13 مايو 2016). "Belgium Plans to Carry Out Airstrikes in Syria Against Islamic State". وول ستريت جورنال. مؤرشف من الأصل في 2019-07-13.
    9. ^ Stewart، Phil؛ Perryl، Tom (22 سبتمبر 2014). "US, Arab partners launch first strikes on IS in Syria". رويترز. مؤرشف من الأصل في 2015-09-24. اطلع عليه بتاريخ 2014-09-23.
    10. ^ "Moroccan F-16 Carry Out Airstrikes Against ISIS". Morocco World News. مؤرشف من الأصل في 2019-06-09.
    11. ^ "Turkish jets attack IS Syria targets". BBC. 29 أغسطس 2015. مؤرشف من الأصل في 2019-08-29. اطلع عليه بتاريخ 2015-08-29.
    12. ^ "Turkey To Let U.S. Use Incirlik Air Base For ISIS Airstrikes, Officials Say". The Huffington Post. 23 يوليو 2015. مؤرشف من الأصل في 2015-11-06. اطلع عليه بتاريخ 2015-07-23.
    13. ^ أ ب Sciutto، Jim؛ Castillo، Mariano؛ Yan، Holly (22 سبتمبر 2014). "US airstrikes hit ISIS inside Syria for first time". CNN. مؤرشف من الأصل في 2019-07-11. اطلع عليه بتاريخ 2014-09-22.
    14. ^ أ ب Barnard، Anne (29 أكتوبر 2014). "Reinforcements Enter Besieged Syrian Town via Turkey, Raising Hopes". نيويورك تايمز. مؤرشف من الأصل في 2019-07-16. اطلع عليه بتاريخ 2014-10-29.
    15. ^ "Kurdish fighters and Free Syrian Army clash with IS at strategic border town". رويترز. 30 سبتمبر 2014. مؤرشف من الأصل في 2019-08-27. اطلع عليه بتاريخ 2014-10-09.
    16. ^ أ ب Raddatz، Martha؛ Martinez، Luis؛ Ferran، Lee (22 سبتمبر 2014). "U.S. airstrikes hit ISIS inside Syria for first time". إيه بي سي نيوز. مؤرشف من الأصل في 2019-07-02. اطلع عليه بتاريخ 2014-09-23.
    17. ^ Abdulrahim، Raja (28 نوفمبر 2014). "Islamic State, rival Al Nusra Front each strengthen grip on Syria". The لوس أنجلوس تايمز. مؤرشف من الأصل في 2019-06-09. اطلع عليه بتاريخ 2014-12-22.
    18. ^ "Negotiations failed between the IS, Jabhat al-Nusra and Islamic battalions". المرصد السوري لحقوق الإنسان. 14 نوفمبر 2014. مؤرشف من الأصل في 2014-12-19. اطلع عليه بتاريخ 2014-12-22.
    19. ^ Brunker، Mike (21 نوفمبر 2014). "War of Words Between al Qaeda and ISIS Continues With Scholar's Smackdown". إن بي سي نيوز. مؤرشف من الأصل في 2019-07-10. اطلع عليه بتاريخ 2014-12-22.
    20. ^ "US-led strikes hit Qaeda in Syria as well as IS: Monitor - Region - World". الأهرام (جريدة). وكالة فرانس برس. 23 سبتمبر 2014. مؤرشف من الأصل في 2019-07-15. اطلع عليه بتاريخ 2014-11-12.
    21. ^ "U.S. bombs Nusra headquarters in key city on Turkey-Syria border". McClatchy DC. 9 مارس 2015. مؤرشف من الأصل في 2015-04-20. اطلع عليه بتاريخ 2015-03-10.
    22. ^ أ ب E. Barnes، Julian؛ Dagher، Sam (24 سبتمبر 2014). "Syria Strikes: U.S. Reports Significant Damage in Attacks on Islamic State, Khorasan". وول ستريت جورنال. مؤرشف من الأصل في 2019-07-11. اطلع عليه بتاريخ 2014-09-26.
    23. ^ "28 months of bombing by the international coalition kills more than 6900 persons in Syria, including 820 Syrian civilians". SOHR. 23 نوفمبر 2017. مؤرشف من الأصل في 2019-05-09. اطلع عليه بتاريخ 2017-11-24.
    24. ^ أ ب "An internal struggle: Al Qaeda's Syrian affiliate is grappling with its identity". Brookings Institution. 31 مايو 2015. مؤرشف من الأصل في 2016-06-02. اطلع عليه بتاريخ 2015-06-01.
    25. ^ أ ب Charkatli، Izat (23 فبراير 2017). "Over 2,000 radical rebels defect to ISIS following intra-rebel deal". مؤرشف من الأصل في 2019-06-03.
    26. ^ "Search for the dead begins in Idlib after Islamic State-linked brigade leaves for Raqqa". مؤرشف من الأصل في 2019-07-25.
    27. ^ أ ب Caleb Weiss (14 فبراير 2017). "Uighur jihadist fought in Afghanistan, killed in Syria". مجلة الحرب الطويلة. مؤرشف من الأصل في 2019-06-10. اطلع عليه بتاريخ 2017-02-22.
    28. ^ Dziadoszt، Alexander (6 نوفمبر 2014). Boulton، Ralph (المحرر). "Syria's Ahrar al-Sham says coalition strikes on it killed civilians: statement". Reuters. بيروت، لبنان. مؤرشف من الأصل في 2015-09-24. اطلع عليه بتاريخ 2014-11-12.
    29. ^ Paton Walsh، Nick؛ Smith-Spark، Laura (6 نوفمبر 2014). "Report: Airstrikes target another Islamist group in Syria". CNN. مؤرشف من الأصل في 2017-10-19. اطلع عليه بتاريخ 2014-11-06.
    30. ^ "Airstrikes in Iraq and Syria". U.S. Department of Defense. 9 أغسطس 2017. مؤرشف من الأصل في 2017-06-27. اطلع عليه بتاريخ 2017-09-30.
    31. ^ "Obama Administration Ends Effort to Train Syrians to Combat ISIS". نيويورك تايمز. 9 أكتوبر 2015. مؤرشف من الأصل في 2019-08-25. اطلع عليه بتاريخ 2011-10-24.
    32. ^ There are four times as many U.S. troops in Syria as previously acknowledged by the Pentagon The Washington Post, 6 December 2017. نسخة محفوظة 01 مارس 2018 على موقع واي باك مشين.
    33. ^ Abdelhak Mamoun. "ISIS leader al-Baghdadi is incapacitated, says the Guardian". Iraq News. مؤرشف من الأصل في 2019-06-29.
    34. ^ "Report: A former physics teacher is now leading ISIS - Business Insider". Business Insider. 23 أبريل 2015. مؤرشف من الأصل في 2019-07-06.
    35. ^ أ ب "ISIS' Abu Alaa al-Afri killed alongside dozens of followers in air strike". Daily Mail Online. مؤرشف من الأصل في 2019-04-07.
    36. ^ "Military Skill and Terrorist Technique Fuel Success of ISIS". نيويورك تايمز. 27 أغسطس 2014. مؤرشف من الأصل في 2019-08-30. اطلع عليه بتاريخ 2014-10-21.
    37. ^ أ ب Alessandria Masi (11 نوفمبر 2014). "If ISIS Leader Abu Bakr al-Baghdadi Is Killed, Who Is Caliph Of The Islamic State Group?". International Business Times. مؤرشف من الأصل في 2019-07-01.
    38. ^ "Kadyrov Claims Red-Bearded Chechen Militant al-Shishani Dead". ElBalad. 14 نوفمبر 2014. مؤرشف من الأصل في 28 يناير 2015.
    39. ^ "Kadyrov Says Islamic State's Leader From Georgia Killed". Radio Free Europe/Radio Liberty. 14 نوفمبر 2014. مؤرشف من الأصل في 2015-09-24.
    40. ^ "U.S. confirms death of ISIS operative Omar al-Shishani". CNN. 14 مارس 2016. مؤرشف من الأصل في 2019-06-21. اطلع عليه بتاريخ 2016-03-14.
    41. ^ News، A. B. C. (14 مارس 2016). "Official: Top ISIS Military Commander Believed Dead". مؤرشف من الأصل في 2019-06-09. {{استشهاد ويب}}: |الأخير= باسم عام (مساعدة)
    42. ^ آشتون كارتر (16 يونيو 2015). "Carter: Special Operations Troops Conduct Raid in Syria". واشنطن العاصمة: وزارة دفاع الولايات المتحدة. مؤرشف من الأصل في 2015-05-18. اطلع عليه بتاريخ 2015-07-01. Defense Secretary Ash Carter announced in a statement today that U.S. special operations forces yesterday conducted an operation in Syria to capture a senior leader of the Islamic State of Iraq and the Levant terrorist organization.
    43. ^ "Abou Khattab, kurde, jihadiste et chef des opérations du Daech contre Kobané". Al Huffington Post (بالفرنسية). 11 Oct 2014. Archived from the original on 2019-06-29. Retrieved 2014-11-09.
    44. ^ "Islamic State's commanders killed in Kobane". ARA News. مؤرشف من الأصل في 2018-10-09.
    45. ^ Antonopoulos، Paul (26 فبراير 2017). "BREAKING: Al-Qaeda's deputy leader killed in Idlib drone strike". مؤرشف من الأصل في 2019-06-30.
    46. ^ "War On Terror: Who Is Abu Khayr al-Masri? Al Qaeda Second In Command Killed In Drone Strike In Syria". 26 فبراير 2017. مؤرشف من الأصل في 2019-06-15.
    47. ^ "Syria's Qaeda leader killed in explosion - ARA News". ARA News. مؤرشف من الأصل في 2018-09-27.
    48. ^ "Air strike kills top commander of former Nusra group in Syria". Reuters. 9 سبتمبر 2016. مؤرشف من الأصل في 2019-07-09.
    49. ^ "Syrian Nusra Front's Abu Firas killed in suspected drone strike: rebels". Reuters. 3 أبريل 2016. مؤرشف من الأصل في 2019-07-09. اطلع عليه بتاريخ 2016-04-04.
    50. ^ "Al-Qaeda top official killed in American strike northern Syria - ARA News". 4 أبريل 2016. مؤرشف من الأصل في 2018-09-27.
    51. ^ "Statement by Pentagon Press Secretary Peter Cook on Strike against al-Qaida Leader". US Department of Defense. 3 أكتوبر 2016. مؤرشف من الأصل في 2018-06-12.
    52. ^ Maclean, William (28 Sep 2014). "Khorasan Leader Killed by U.S. Air Strike in Syria Last Week, Al-Qaida Member Tweets". هاآرتس (بالإنجليزية). Archived from the original on 2015-05-07. Retrieved 2014-10-01.
    53. ^ أ ب Starr، Barbara؛ Cruickshank، Paul (10 ديسمبر 2014). "Officials: Khorasan Group bomb maker thought dead survived". CNN. مؤرشف من الأصل في 2019-06-09. اطلع عليه بتاريخ 2014-12-22.
    54. ^ "Key al-Qaeda figure Muhsin al-Fadhli killed in U.S. airstrike in Syria - Pentagon". بي إن أو نيوز. مؤرشف من الأصل في 2017-10-19. اطلع عليه بتاريخ 2015-07-21.
    55. ^ Starr، Barbara؛ Hume، Tim (18 أكتوبر 2015). "Al Qaeda leader killed in U.S. airstrike, Pentagon says - CNN.com". CNN. مؤرشف من الأصل في 2019-06-09. اطلع عليه بتاريخ 2015-11-28.
    56. ^ "French jihadist Drugeon killed in Syria: US official". AFP. 11 سبتمبر 2015. مؤرشف من الأصل في 2019-07-16. اطلع عليه بتاريخ 2015-09-11.
    57. ^ "Syria rebels name slain leader's replacement". Al Jazeera English. 10 سبتمبر 2014. مؤرشف من الأصل في 2019-08-05. اطلع عليه بتاريخ 2014-09-10.
    58. ^ "Syria rebels name slain leader's replacement". قناة الجزيرة الإنجليزية. 10 سبتمبر 2014. مؤرشف من الأصل في 2019-08-05. اطلع عليه بتاريخ 2014-09-10.
    59. ^ "Abu Yahia al-Hamawi, Ahrar al-Sham's New Leader". Syria Comment. 12 سبتمبر 2015. مؤرشف من الأصل في 2019-06-09. اطلع عليه بتاريخ 2015-09-17.
    60. ^ أ ب ت ث ج ح Miklaszewski، Jim؛ Kube، Courtney؛ Cheikh Omar، Ammar؛ Arkin، Daniel (22 سبتمبر 2014). "US, Arab Allies Strike ISIS in Syria". إن بي سي نيوز. مؤرشف من الأصل في 2019-07-10. اطلع عليه بتاريخ 2014-09-22.
    61. ^ Simoes، Hendrick (16 أكتوبر 2014). "USS Carl Vinson set to take over airstrikes in Syria, Iraq". ستارز آند سترايبس (صحيفة). مؤرشف من الأصل في 2019-08-27. اطلع عليه بتاريخ 2014-11-02.
    62. ^ Barnes، Julian (22 سبتمبر 2014). "U.S., Arab Allies Launch Strikes Against Militant Targets In Syria". وول ستريت جورنال. مؤرشف من الأصل في 2017-10-25. اطلع عليه بتاريخ 2014-09-22.
    63. ^ Harress، Christopher (23 سبتمبر 2014). "The A-10 Thunderbolt, Saved By Congress, Joins Airstrikes Against ISIS In Syria". إنترناشيونال بيزنس تايمز. مؤرشف من الأصل في 2019-08-20. اطلع عليه بتاريخ 2014-10-11.
    64. ^ "Raptors, bombers & drones: How US-led ISIS strikes caused carnage in Syria". آر تي (شبكة تلفاز). 24 سبتمبر 2014. مؤرشف من الأصل في 2019-08-20. اطلع عليه بتاريخ 2014-09-25.
    65. ^ Harress، Christopher (24 سبتمبر 2014). "US Airstrikes In Syria Against ISIS May Cost As Much As $10 Billion". إنترناشيونال بيزنس تايمز. مؤرشف من الأصل في 2019-06-09. اطلع عليه بتاريخ 2014-09-25.
    66. ^ Sanchez، Raf؛ Sherlock، Ruth (8 سبتمبر 2014). "Predator drones being flown over Isil's Syrian 'capital'". ديلي تلغراف. مؤرشف من الأصل في 2019-06-27. اطلع عليه بتاريخ 2014-10-11.
    67. ^ "Reaper drones pinpoint Jihadi John: Terrorist has been tracked by British forces but security chiefs fear 'kill or capture' mission would end in failure". ديلي ميل. 4 أكتوبر 2014. مؤرشف من الأصل في 2020-03-16. اطلع عليه بتاريخ 2014-10-11.
    68. ^ أ ب ت ث ج "Partner Nations Contributions Summary". Justin Fishel. Twitter. 23 سبتمبر 2014. مؤرشف من الأصل في 2020-02-26. اطلع عليه بتاريخ 2014-10-11.
    69. ^ أ ب ت ث ج La France a réalisé 12% des frappes non-américaines contre l'EI (Pentagone), AFP, 18 November 2015. نسخة محفوظة 19 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
    70. ^ Chammal : Point de situation au 10 septembre, Ministère de la Défense, 21 September 2015. نسخة محفوظة 19 أكتوبر 2017 على موقع واي باك مشين.
    71. ^ [1][وصلة مكسورة] نسخة محفوظة 9 أبريل 2020 على موقع واي باك مشين.
    72. ^ "Britain to use surveillance drones in Syria". دويتشه فيله. 21 أكتوبر 2014. مؤرشف من الأصل في 2015-05-03. اطلع عليه بتاريخ 2014-10-21.
    73. ^ "Surveillance missions over Syria confirmed". Ministry of Defence. 21 أكتوبر 2014. مؤرشف من الأصل في 2019-07-24. اطلع عليه بتاريخ 2014-10-21.
    74. ^ أ ب "Islamic State crisis: Syria rebel forces boost Kobane defence". بي بي سي نيوز. 29 أكتوبر 2014. مؤرشف من الأصل في 2019-07-20. اطلع عليه بتاريخ 2014-10-29.
    75. ^ "US deepening involvement in Syria's war against ISIS". 23 مارس 2017. مؤرشف من الأصل في 2017-05-16.
    76. ^ Daniels، Jeff (27 فبراير 2017). "Pentagon delivers plan to speed up fight against ISIS, possibly boosting US troops in Syria". مؤرشف من الأصل في 2019-08-27.
    77. ^ Correspondent، Barbara Starr, CNN Pentagon. "US Marines join local forces fighting in Raqqa". مؤرشف من الأصل في 2019-08-28. {{استشهاد ويب}}: |الأول= باسم عام (مساعدة)صيانة الاستشهاد: أسماء متعددة: قائمة المؤلفين (link)
    78. ^ These Marines in Syria fired more artillery than any battalion since Vietnam. نسخة محفوظة 09 فبراير 2019 على موقع واي باك مشين.
    79. ^ "Will the Islamic State last through 2015?". Today's Zaman. مؤرشف من الأصل في 2015-01-05. اطلع عليه بتاريخ 2015-01-04.
    80. ^ "Syria crisis: Spooked by rebel gains, Jordan doubles down on Islamic State". 4 مايو 2015. مؤرشف من الأصل في 2020-03-16. اطلع عليه بتاريخ 2015-05-04. {{استشهاد بخبر}}: |archive-date= / |archive-url= timestamp mismatch (مساعدة)
    81. ^ Cockburn، Patrick (16 نوفمبر 2014). "Islamic State has 200,000 fighters, claims Kurdish leader". ذي إندبندنت. أربيل، كردستان العراق. مؤرشف من الأصل في 2020-04-09. اطلع عليه بتاريخ 2014-12-22.
    82. ^ "Islamic State 'training pilots to fly fighter jets'". بي بي سي نيوز. 17 أكتوبر 2014. مؤرشف من الأصل في 2019-06-24. اطلع عليه بتاريخ 2014-10-22.
    83. ^ Mezzofiore، Gianluca (17 أكتوبر 2014). "ISIS Syria News: Iraqi Pilots 'Training Isis Fighters' to Fly Captured Planes". إنترناشيونال بيزنس تايمز. مؤرشف من الأصل في 2019-06-16. اطلع عليه بتاريخ 2014-10-22.
    84. ^ "U.S.-led forces drop nearly 5,000 bombs on ISIS". Al Arabiya (بالإنجليزية). 8 Jan 2015. Archived from the original on 2019-08-15. Retrieved 2015-01-08.
    85. ^ "Fears of massacre as Isis tanks lead assault on Kurdish bastion". The Times. 4 أكتوبر 2014. مؤرشف من الأصل في 2017-01-05.
    86. ^ Bergen، Peter؛ Schneider، Emily (24 أغسطس 2014). "Now ISIS has drones?". CNN. مؤرشف من الأصل في 2018-10-04. اطلع عليه بتاريخ 2014-12-22.
    87. ^ "Footage From an ISIS Drone". نيويورك تايمز. 30 أغسطس 2014. مؤرشف من الأصل في 2019-06-03. اطلع عليه بتاريخ 2014-11-06.
    88. ^ E Shoichet، Catherine (27 أكتوبر 2014). "Hostage in video claims Syrian city of Kobani is under ISIS control". CNN. مؤرشف من الأصل في 2018-02-20. اطلع عليه بتاريخ 2014-10-27.
    89. ^ Al-awsat، Asharq (30 يناير 2017). "Syria: Surfacing of 'Hai'at Tahrir al-Sham' Threatens Truce - ASHARQ AL-AWSAT English". مؤرشف من الأصل في 2017-02-15.
    90. ^ Raddatz، Martha؛ Martinez، Luis (7 أكتوبر 2014). "Airstrikes in Syria That Targeted Khorasan Group Disrupted Plots Against US, Gen. Dempsey Says". إيه بي سي نيوز. مؤرشف من الأصل في 2019-08-23. اطلع عليه بتاريخ 2014-10-10.
    91. ^ "Is Syria's Idlib being groomed as Islamist killing ground?". مؤرشف من الأصل في 2018-11-17.
    92. ^ "Syrian opposition merger in Jan 2017". archicivilians. مؤرشف من الأصل في 2019-07-15. اطلع عليه بتاريخ 2017-01-26.
    93. ^ "Marine is first US death in operations against Islamic State". تايمز أوف إينديا. رويترز. 4 أكتوبر 2014. مؤرشف من الأصل في 2016-12-05. اطلع عليه بتاريخ 2014-10-04.
    94. ^ "Three US troops killed in shooting at Jordan airbase". مؤرشف من الأصل في 2019-08-28.
    95. ^ "Pilot killed as U.S. F-16 crashes in Jordan". مؤرشف من الأصل في 2019-02-22.
    96. ^ Swarts، Phillip (7 أغسطس 2017). "Reaper down: MQ-9 crashes in Syria". airforcetimes.com. مؤرشف من الأصل في 2023-08-03. اطلع عليه بتاريخ 2018-02-05.
    97. ^ "air force lost predator was shot down in syria". airforcetimes. مؤرشف من الأصل في 2023-08-03. اطلع عليه بتاريخ 2016-04-26.
    98. ^ Adams، Paul (3 فبراير 2015). "Jordan pilot hostage Moaz al-Kasasbeh 'burned alive'". بي بي سي نيوز. مؤرشف من الأصل في 2019-05-10. اطلع عليه بتاريخ 2015-02-03.
    99. ^ "Jordan pilot ejected over Syria after 'technical failure'". ياهو! نيوز. وكالة فرانس برس. 26 ديسمبر 2014. مؤرشف من الأصل في 2019-07-14. اطلع عليه بتاريخ 2014-12-26.
    100. ^ أ ب ت ث ج "About 3 thousand citizens were killed by the International Coalition warplanes in Syria within about 10700 persons who were killed during 38 months of their military operations in Syria". SOHR. 23 نوفمبر 2017. مؤرشف من الأصل في 2017-12-01. اطلع عليه بتاريخ 2017-12-11.
    101. ^ "U.S. Airstrike Kills More Than 100 al-Qaida Fighters in Syria". وزارة دفاع الولايات المتحدة. 20 يناير 2017. مؤرشف من الأصل في 2018-08-14.
    102. ^ "US-led air strikes hit al-Qaeda affiliate in Syria". آيرش تايمز [الإنجليزية]. رويترز. 6 نوفمبر 2014. مؤرشف من الأصل في 2017-12-12. اطلع عليه بتاريخ 2014-11-09.
    103. ^ "Pentagon: 11 al Qaeda terrorists killed in airstrikes near Idlib, Syria - FDD's Long War Journal". مؤرشف من الأصل في 2019-06-19.
    104. ^ "Summary findings on Coalition airstrikes: August 8th 2014 to May 24th 2017". Airwars.org. مؤرشف من الأصل في 2019-08-31. اطلع عليه بتاريخ 2017-06-05.
    105. ^ Samuel Oakford (16 مارس 2017). "Exclusive: US Says it Carried Out Deadly Strike that Hit an Aleppo Mosque". Airwars. مؤرشف من الأصل في 2018-09-28.
    106. ^ "2142 civilian citizens among the 4000 people executed by the "Islamic state" during the 20th month of announcing the "Caliphate State" in Syria". SOHR. مؤرشف من الأصل في 2017-04-10. اطلع عليه بتاريخ 2016-03-01.
    107. ^ "Most US Airstrikes in Syria Target a City That's Not a "Strategic Objective" - Mother Jones". Mother Jones. مؤرشف من الأصل في 2017-02-22.
    108. ^ At least 20,000 civilians displaced during the هجوم شرق الحسكة؛ 5,000+ in the خابور (الفرات) region,[2] and 15,000+ in the تل حميس region [3] نسخة محفوظة 07 نوفمبر 2017 على موقع واي باك مشين.
    109. ^ Hubbard، Ben (24 سبتمبر 2014). "At Least 500 Militants Killed in U.S.-Led Strikes in Syria, Observer Group Says". نيويورك تايمز. مؤرشف من الأصل في 2019-07-15. اطلع عليه بتاريخ 2014-12-22.
    110. ^ Goldman, Mark Mazzetti, Adam; Schmidt, Michael S. (2 Aug 2017). "Behind the Sudden Death of a $1 Billion Secret C.I.A. War in Syria". The New York Times (بالإنجليزية الأمريكية). ISSN:0362-4331. Archived from the original on 2019-08-23. Retrieved 2017-08-03.{{استشهاد بخبر}}: صيانة الاستشهاد: أسماء متعددة: قائمة المؤلفين (link)
    111. ^ "President Obama: "We Will Degrade and Ultimately Destroy ISIL"". السكرتير الصحفي للبيت الأبيض. 10 سبتمبر 2014. مؤرشف من الأصل في 2017-01-17. اطلع عليه بتاريخ 2014-09-24.
    112. ^ Saul، Heather (23 سبتمبر 2014). "Syria air strike: Twitter user Abdulkader Hariri live tweets US Islamic State attack 'before Pentagon breaks news'". ذي إندبندنت. مؤرشف من الأصل في 2019-07-15. اطلع عليه بتاريخ 2014-09-23.
    113. ^ Miklaszewski، Jim؛ Vinograd، Cassandra (23 سبتمبر 2014). "U.S. Bombs ISIS Sites in Syria and Targets Khorasan Group". إن بي سي نيوز. مؤرشف من الأصل في 2019-07-30. اطلع عليه بتاريخ 2014-09-26.
    114. ^ Ackerman، Spencer؛ Jacobs، Ed Pilkington Ben؛ Washington، Julian Borger in (7 أبريل 2017). "Syria missile strikes: US launches first direct military action against Assad". مؤرشف من الأصل في 2019-08-18. اطلع عليه بتاريخ 2017-09-01 – عبر The Guardian.
    115. ^ US military to maintain open-ended presence in Syria, Tillerson says: US secretary of state says forces will remain in country in push against Isis, Bashar al-Assad and Iranian influence The Guardian, 17 January 2018. نسخة محفوظة 04 مارس 2018 على موقع واي باك مشين.
    116. ^ "منعوا القوات الأمريكية من المرور فقصفتهم الطائرات.. ضربة جوية توقع خسائر بين جنود الأسد". Arabic Post. 17 أغسطس 2020. مؤرشف من الأصل في 2020-08-17. اطلع عليه بتاريخ 2020-08-17. {{استشهاد ويب}}: |archive-date= / |archive-url= timestamp mismatch (مساعدة)
    117. ^ المرصد: مقتل 29 مدنيا في ضربات للتحالف الذي تقوده أمريكا في سوريا- رويترز- 8 أغسطس 2017 "نسخة مؤرشفة". مؤرشف من الأصل في 2017-08-10. اطلع عليه بتاريخ 2018-03-08.{{استشهاد ويب}}: صيانة الاستشهاد: BOT: original URL status unknown (link)
    118. ^ Trump, Donald J. (19 Dec 2018). "We have defeated ISIS in Syria, my only reason for being there during the Trump Presidency". @realDonaldTrump (بالإنجليزية). Archived from the original on 2019-08-26. Retrieved 2018-12-19.

    وصلات خارجية[عدل]